عمرة 2009 [2/3]

1 مايو 2009 at 9:38 ص 4تعليقات

[اليوم الثالث]

الأثنين

كان هذا اليوم مختلفا حيث مكثنا في الحرم فترة أطول وبصراحة جو الحرم يحفّز

 الانسان على البقاء فيه أطول فترة ممكنة ، والانسان في حياته دائما يسعى لأن

 يكوّن لنفسه بيئة مشجعة تحفزه على الطاعات مثل الصحبة الصالحة وارتياد

المسجد والمكث فيه وحضور اللقاءات الايمانية ، بدأ برنامجنا من بعد صلاة الظهر

 إلى صلاة العشاء ، والحمدلله كان حصاد هذا اليوم وافرا والاستفادات كثيرة ،

 والحمدلله وفقنا الله لصيام هذا اليوم ومشاركة الآخرين بإفطار الحرم ، حقيقة أجواء

 لا توصف في هذا اليوم ، بعد العشاء قمنا بزيارة التسجيلات الإسلامية ، واقتنينا بعض

 الأشرطة والاصدارات التي سأتحدث عنها في تدوينة أخرى إن أحيانا الله ، وبطبيعة الحال

 فقد كان الفراق صعبا لأنه آخر يوم لنا في مكة حيث سننتقل غدا للمدينة المنوّرة ..

[اليوم الرابع]

الثلاثاء

توجهنا صباح هذا اليوم إلى المدينة المنوّرة ، وفي الطريق استمعنا إلى محاضرة (هندسة

القلوب) للشيخ سليمان الجبيلان ، حقيقة كانت من أجمل المحاضرات التي أسمعها للشيخ

، وصلنا تقريبا إلى المدينة وقت صلاة العصر ، وبعد أن وضعنا أغراضنا في الفندق توجهنا

للحرم النبوي مباشرة ، وأدينا صلاتي الظهر و العصر ، جلست بعد الصلاة أتفكر في المكان

الذي كنا نجلس فيه قبل سنوات نحفظ القرآن، شعور جميل وذكريات أجمل ، وجلسنا نتذاكر

المواقف التي مرّينا فيها هنا، أنا وأخي بوسعيد ، وهذا حال الانسان يتنقل هنا وهناك ويزور

أماكن عديدة ولكن اللحظات الجميلة هي التي تبقى عالقة في الأذهان ـ نسأل الله سبحانه

وتعالى أن يجعل تلك الأيام في ميزان حسناتنا جميعا ، بعد صلاة العشاء التقينا بالشيخ أبوبكر

وتبادلنا معه أطراف الحديث وسوالفه كانت طيبة ، بعدها تناولنا العشاء سويةً وعدنا للفندق ..

[اليوم الخامس]

الأربعاء

لم يكن هذا اليوم سعيدا حيث اشتد المرض على بوسعيد ، وبقي طريح الفراش

 تقريبا في أغلب فترات اليوم، واستوقفتني عدة مواقف في هذا اليوم ، ففي

البداية ذهبنا لمستشفى الأنصار حيث أخبرني السائق الذي ذهب بنا أنه أفضل مستشفى

 تقريبا في المنطقة ، ولكن تفاجأنا عندما دخلنا على الطبيب ، حيث اكتفى بتوجيه

 الأسئلة لبوسعيد ووصف له الدواء مباشرة دون حتى أن يقيس درجة الحرارة !!

 فالشاهد أن الانسان يحمد ربه على النعمة التي عندنا من مستشفيات

وعيادات قائمة بدورها على أكمل وجه . المهم أن هذا اليوم عدا على خير والحمدلله

بدأت حالة بوسعيد بالتحسن تدريجيا ، وفي المساء قررنا التجول قليلا في ربوع المدينة

 لاستعادة النشاط وحيوية الشباب .. 

Advertisements

Entry filed under: يوميّات, إيمانيات, تواصل.

عمرة 2009 [1/3] عدنـــا~

4 تعليقات Add your own

  • 1. علي سلطان العلماء  |  1 مايو 2009 عند 11:51 ص

    ما شاء الله

    الله يعطيكم الصحة و العافية

    و يقوم بو سعيد بالسلامة ان شاء الله

  • 2. يوسف المرزوقي  |  2 مايو 2009 عند 3:10 م

    شكرا بوسلطان 🙂 على المرور الأروع
    والله يعافيك ويبعد عنك الشر ..
    الحمدلله بوسعيد الآن في صحة وعافية

  • 3. مريم  |  15 مايو 2009 عند 4:34 م

    مع انها يايه متأخره لكن عمره مقبولة ، وذنب مغفور ..

    وتستاهل سلامة بو سعيد …

  • 4. بيلسان التميمي  |  14 يوليو 2009 عند 3:27 م

    الحمدلله على سلامة اخيك بو سعيد..
    طهور لا باس..
    لا كان اخى لو ذهبت الى حسابك.. لان المستشفى احيانا توافق طبيب جيد واحيانا توافق طبيب سئ..وهكذا على حسابك توافق او لاتوافق….لايهمهم عملمه..>>اعرف شئ في الماضى لا كان احببت ان انصحك…

    وعمره مقبوله مرة اخرى..

    كم قلت في الحرم لها مشاعر غير…بصراحه اتذكر انا واهلي نمكث وقت طويل في الحرم من ارد ان يرجع الى المنزل يرجع لا باس في ذالك..بس شعور غير يوم تشوف ناس داخله وناس خارجه عن يمينك
    من يقراء القران..من يحدث من ينصح.وعند ذهب لا امكان الرجال تنظر الى مجموعه..الشباب بارك الله فيهم..مجتمعين على علم خير..مهم طتبنا لانصف روعة المشاعر..

    اعتذر منك اخي يوسف على الاطاله..
    انتظر التكمله الاخيره..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

Subscribe to the comments via RSS Feed


إعلانات~

مدونة عبيد الكعبي
www.3baid.com

الملتقى لإدارة الفعاليات
www.al-multaqa.ae

أحدث التدوينات

[قالـــــوا ..]

ألبرت أينشتاين:
( السذاجه .. أن نعمل نفس الأمور بنفس الطريقة ، ونتوقع نتائج مختلفة)

فكرة

لمن يرغب بحفظ القرآن الكريم أو المراجعة أحضر ورقة وقلم واعمل جدول شهري ووزّع مقدار الحفظ أو المراجعة على الأيام حسب مقدرتك في الحفظ ودوّن ما تقوم به يوميا وعلّق الجدول في مكان بارز حتى تتشجع وفي نهاية الشهر حاسب نفسك فإن قصّرت فعليك بمعالجة السلبيات وتعزيز نقاط القوة وإذا أدّيت المهمة بنجاح فعليك بمكافأة نفسك من أوسط ما يفرح قلبك وبالشيء الذي تحبّه نفسك وتعشقه روحك ..

همسة : (حفظ سطرين من القرآن بعد كل صلاة يساوي صفحة في اليوم ويساوي 7 صفحات في الأسبوع ويساوي جزء ونصف تقريبا في الشهر ويساوي 18جزء في السنة أي أنك ستحفظ القرآن أو ستراجعه مرة كل سنتين .. الموضوع يحتاج لمتابعة وهمّة )


%d مدونون معجبون بهذه: