~{ مذكــّــرات (4) صائـــــمـ }~

31 أغسطس 2009 at 10:36 م 5تعليقات

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله رب العالمين .. والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين ، وقائد الغرّ المحجلين ، والمرسل رحمة للعالمين ، نبينا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام .. أما بعد ،،

مذكرات وصال

مذكرات صائم .. هي وقفة بيني وبينكم .. أستعرض فيها قيم رمضان والدروس المستنبطة منه .. من خلال التجارب الحالية والسابقة .. نقلّب في دفاتر الماضي .. ونستشرف المستقبل ..

مذكرات صائم (4)

مرّ ثلث رمضان ، أي 10 أيام كاملة ، تنوعت فيها أشكال الصدقات وأنواع الاحسان ، فإن ما يميّز رمضان هو إقبال الناس ولله الحمد على الصدقة وافطار الصائمين والتبرع بما يستطيعون والدعوة لعمل الخير ، وهذا كله امتثالا لسنة حبيبنا محمد صلوات ربي عليه ، حيث كان رسولنا الكريم جواداً وأجود ما يكون في رمضان ..

مشاهد شاهدتها وعشتها وأنقلها لكم من مذكراتي فهي تفرح القلب ، عندما ترى ذلك الشاب يذهب للمسجد ويزوّد أهل المسجد من الفقراء والمساكين والعمال بالافطار ويطعمهم من أوسط ما يطعم به أهله ، وترى ذلك الطفل يجري بصحن الهريس أو الثريد أو اللقيمات إلى المسجد ليضعه على مائدة الفقراء ومرتادي المسجد ، وأيضا تفرح عندما ترى الأب يوصي ابنه بالذهاب للجمعية وشراء الماء ووضعه في المسجد للمصلين ، وترى ذلك الأب يشتري العصير ويضعه للمصلين بعد التراويح ، وذاك يحرص على شراء الحلويات والذهاب بها لمنزل أقاربه ، وآخر يوزّع أبناءه على الجيران والمحلات القريبة ليوزعوا الطعام على الجيران وعمّال المحلات ..

مشاهد تمنحك الأمل بأن الناس فيها الخير وقلوبها رحيمة ومتآلفة ، وهذا ما يميز ديننا الاسلامي عن غيره ، فالتسامح والتراحم والتكافل شعارات دائمة للمسلمين ، فالإسلام لم يجبر أحدا على اطعام الفقراء ولكنه نداء الفطرة ..

صدقوني فرحة هؤلاء الفقراء بكم وأنتم تذهبون بالافطار لهم فرحة لا توصف ، فأنا عشت هذه الفرحة على مدى السنوات الماضية ، من خلال افطاري معهم في المسجد في بعض الأوقات ، وغالبا ما آخذ معي بعضا من أصدقائي ونذهب لنعيش مع هؤلاء المساكين ، فالفرحة تكون غامرة ، وأجمل ما رأيته هي تلك الدعوة الصادقة التي خرجت من قلب ذلك الرجل المسن عندما وجّه يده للسماء وأطلق تلك الدعوة لنا بالجنة ولوالدينا ، كانت فرحة كبيرة ، مع أن العمل الذي قمنا به ليس بذلك العمل الذي يستحق عليه الدعاء بهذا الاهتمام ولكن هؤلاء الفقراء أحسّوا بالنعمة وشكروها عندما جاءتهم ..

ولعله يكون درسا لنا بأن نشكر ربنا على نعمه الكثيرة .. وهو القائل:

 (( ولئن شكرتم لأزيدنكم ))

فالصدقة على المحتاجين هي صورة من صور شكر النعمة ..

نلتقي على الخير ..

مذكرات وصال
 
الكاتب : (يوسف المرزوقي) .::الطموح::.
المقال منشور كذلك في ملتقى طلبة الامارات .. www.multqa.ae
Advertisements

Entry filed under: إيمانيات.

~{ مذكــّــرات (3) صائـــــمـ }~ ~{ مذكــّــرات (5) صائـــــمـ }~

5 تعليقات Add your own

  • 1. حسن ابو حسن  |  31 أغسطس 2009 عند 10:47 م

    لقد عمني الفرح جدا انا ايضا عندما قلبت اسطر يومياتك …لاني شعرة بصدق عواطفك وقوة ايمانك بما تكتب ..بوركت اخي يوسف وجعل الله تعالى هذا العمل الخير في ميزان حسناتك

  • 2. علي سلطان العلماء  |  1 سبتمبر 2009 عند 1:09 ص

    الله يجزيك الخير يا بو يعقووب
    كلماات
    يفرح القلب بقراءتها
    و مواقف تسعد و تدخل البهجة الى النفس
    و الله يزيد اهل الخير و يبارك لهم
    و يهدي الجميع

  • 3. يوسف المرزوقي  |  1 سبتمبر 2009 عند 12:52 م

    حسن|
    وأنا عمني الفرح أنا أجدك ضمن متصفحي مدونتي
    شكرا لك وجزاك ربي الفردوس .. وأنتم من تشجعوننا
    على تقديم المزيد والجديد .. وفقك الله~

    علي العلماء|
    كلمات الشكر لن توفيك حقك .. فلقد أصبحت جزءا
    لا يتجزأ من مدوتي .. اذا غبت عنها سأبحث عنك لأنك
    خير معين لي على الكتابة دوما .. لا تغب عنّا يا أبوسلطان
    وأتحفنا دوما باقتراحاتك وملاحظاتك ..
    الله يجزيك الفردوس ويرزقنا صحبتك فيها ~

  • 4. جابر صالح حدبون  |  2 سبتمبر 2009 عند 1:30 ص

    ماشاء الله عليك أخي يوسف، ممتاز جدا وفقك الله.

  • 5. يوسف المرزوقي  |  2 سبتمبر 2009 عند 1:49 ص

    أخ جابر |

    الله يوفقك .. شكرا على التعليق

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

Subscribe to the comments via RSS Feed


إعلانات~

مدونة عبيد الكعبي
www.3baid.com

الملتقى لإدارة الفعاليات
www.al-multaqa.ae

أحدث التدوينات

[قالـــــوا ..]

ألبرت أينشتاين:
( السذاجه .. أن نعمل نفس الأمور بنفس الطريقة ، ونتوقع نتائج مختلفة)

فكرة

لمن يرغب بحفظ القرآن الكريم أو المراجعة أحضر ورقة وقلم واعمل جدول شهري ووزّع مقدار الحفظ أو المراجعة على الأيام حسب مقدرتك في الحفظ ودوّن ما تقوم به يوميا وعلّق الجدول في مكان بارز حتى تتشجع وفي نهاية الشهر حاسب نفسك فإن قصّرت فعليك بمعالجة السلبيات وتعزيز نقاط القوة وإذا أدّيت المهمة بنجاح فعليك بمكافأة نفسك من أوسط ما يفرح قلبك وبالشيء الذي تحبّه نفسك وتعشقه روحك ..

همسة : (حفظ سطرين من القرآن بعد كل صلاة يساوي صفحة في اليوم ويساوي 7 صفحات في الأسبوع ويساوي جزء ونصف تقريبا في الشهر ويساوي 18جزء في السنة أي أنك ستحفظ القرآن أو ستراجعه مرة كل سنتين .. الموضوع يحتاج لمتابعة وهمّة )


%d مدونون معجبون بهذه: