يوميّات متدرّب (2)

24 يونيو 2010 at 3:42 م 5تعليقات

[ يوميّات التدريب الصيفي]
(الأسبوع الثاني)
 

منذ بداية الأسبوع الثاني في التدريب الصيفي ، انتقلت للتدريب في عنبر الباطنية والجراحة
ولا أخفيكم سرًّا أني انصدمت في البداية !!

المكان مليئ بـ الأطبّاء ، الممرضين والممرضات ، عمّال النظافة ، عمّال نقل الملفات ، حتّى
إني شكّيت هل تخصصّي طبّي أم اداري اجتماعي !!؟

ولكنّي أفقت من أثر الصدمة بعد وصولنا لكاونتر الادارة والتقيت هناك بالشخص المسؤول عن
دخول المرضى وخروجهم من العنبر ، وهو المسؤول عن الملفات وحل مشكلات المرضى
الخاصة بالأمور الماليّة والادارية والاجتماعية ، وهذا الاداري متواصل بشكل دائم مع الضابط
الاداري اللي كنت عنده في الأسبوع الماضي ..

بطبيعة الحال استمريت طوال الأسبوع أشاهد وأسمع وأراقب العمل هناك ، مجموعة كبيرة
تعمل وتجد بلا كلل ولا ملل ، مرضى يدخلون ، وآخرين يخرجون ، عندما تراهم تحس بأن
المشاكل التي توجد عندك أهون بكثير من مكلاتهم سواء كانت مشكلات صحية أو غيرها ..

الاداري اللي كنت أتدرب عنده يعمل بنظام الشفتات ، ولهذا استمر معي يومين ثم غاب ليأتي
مكانه شخص من الجنسية الآسيوية وكانت امرأة ، فأحسست هنا بأن تدريبي سيواجه
مطبّات وعقبات ، ولكن ولله الحمد استخدمت اللغة الانجليزية البسيطة واستطعت تمشية
الأمور واكتشفت بعد ذلك أن مستوى الانجليزي عندي أكثر من جيد وأستطيع التعامل مع
الجميع ..

خلال تواجدي في هذا الأسبوع داخل العنبر ممرت بعديد من المواقف لن أذكرها بالتفصيل
لأنها من أسرار المستشفى ، ولكن تعلمت منها الكثير :

1- الابتسامة صدقة .. وهذا ما رأيته على الجميع ، فجميع من يقابلك يبتسم لك
وهذا شيء جيد ، وخصوصا مع وجود ضغط العمل وأناس لا يعرفونك ومن جنسيات مختلفة
وبعضهم مسلم وبعضهم غير مسلم ولكن الابتسامة لا تفارقهم ، على عكس البعض في
خارج المستشفى !!

2- النظام ، نعم فالأمور هناك لا تحتمل اجتهاد من شخص أو مبادرة من شخص آخر ، كل
واحد يعرف مهامه وواجباته وحقوقه ، وكل يؤدي دوره كما هو مطلوب منه ولا تدخل في عمل
الآخرين ، ياليت هالشي موجود في بقية الأماكن ^^

3- خلّك ايزي ، نعم فالتعامل مع المرضى يحتمل كل الاحتمالات ، فتارة يأتيك مريض أو أحد
أقارب المريض بعصبية زائدة وتارة أخرى يأتونك بشكاوى لا تنتهي ، ومرة يأتونك باتهامات
ومرة لا يسمعون نصائحك ، ومرة لا يحبون التعامل معك ، ومرة لا يتقبلون كلامك ، فالحرص
كل الحرص على التعامل بحذر واختيار الأسلوب الملائم لكل واحد حسب طبيعته
وهنا يأتي دور الأخصائي الاجتماعي في فهم نفسيات الآخرين وسرعة البديهة في
اتخاذ القرار بسرعه ..

نلتقيكم في الأسبوع القادم ..
تحيّتي ^^

يوسف المرزوقي
متدرب في مستشفى الرحبة
قسم شؤون المرضى

Advertisements

Entry filed under: يوميّات, تواصل.

يوميّات متدرّب (1) يوميّات متدرّب (3)

5 تعليقات Add your own

  • 1. أحمد الزعابي  |  24 يونيو 2010 عند 6:28 م

    ما شاء الله عليك يا بو يعقوب .. شاد حيلك

    بالتوفيق ..و عقبال ما تستلم الوظيفة

    خوك احمد

  • 2. يوسف  |  25 يونيو 2010 عند 1:47 ص

    تسلم أخوي أحمد على المرور
    الله يسمع منك ..
    وترقب الأفضل قريبا ^^

  • 3. MARWAN  |  1 يوليو 2010 عند 6:05 م

    تجربة جميلة .. و صدّقني سوف تستفيد منها كثيراً 🙂
    استخدم اللغة الإنجليزية معهم كثيراً .. لأنه اللغة تتقن بالاستخدام المستمر ..
    بالتوفيق بويعقوب ..

  • 4. يوسف  |  2 يوليو 2010 عند 1:29 م

    شكرا لمرورك أخوي مروان
    شكرا على الملاحظات ..

    بالتوفيق لك ^^

  • 5. بوسلطان  |  7 يوليو 2010 عند 1:45 م

    شد حيلك وحاول تستفيد أكثر يابو يعقوب

    تحياتي وتمنياتي لك بالتوفيق

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

Subscribe to the comments via RSS Feed


إعلانات~

مدونة عبيد الكعبي
www.3baid.com

الملتقى لإدارة الفعاليات
www.al-multaqa.ae

أحدث التدوينات

[قالـــــوا ..]

ألبرت أينشتاين:
( السذاجه .. أن نعمل نفس الأمور بنفس الطريقة ، ونتوقع نتائج مختلفة)

فكرة

لمن يرغب بحفظ القرآن الكريم أو المراجعة أحضر ورقة وقلم واعمل جدول شهري ووزّع مقدار الحفظ أو المراجعة على الأيام حسب مقدرتك في الحفظ ودوّن ما تقوم به يوميا وعلّق الجدول في مكان بارز حتى تتشجع وفي نهاية الشهر حاسب نفسك فإن قصّرت فعليك بمعالجة السلبيات وتعزيز نقاط القوة وإذا أدّيت المهمة بنجاح فعليك بمكافأة نفسك من أوسط ما يفرح قلبك وبالشيء الذي تحبّه نفسك وتعشقه روحك ..

همسة : (حفظ سطرين من القرآن بعد كل صلاة يساوي صفحة في اليوم ويساوي 7 صفحات في الأسبوع ويساوي جزء ونصف تقريبا في الشهر ويساوي 18جزء في السنة أي أنك ستحفظ القرآن أو ستراجعه مرة كل سنتين .. الموضوع يحتاج لمتابعة وهمّة )


%d مدونون معجبون بهذه: